SESRIC



زيارة دراسية إلى تركيا من إندونيسيا حول مجمعات العلوم والتكنولوجيا في الجامعات
 
التاريخ : 06 - 10 نوفمبر 2017 مكان الانعقاد : أنقرة وإسطنبول تركيا

قام كبار مسؤولي وزارة البحوث والتكنولوجيا والتعليم العالي في إندونسيا بزيارة دراسية إلى تركيا خلال الفترة ما بين 6 و 10 نوفمبر 2017 جرى فيها التعرف على مجمعات العلوم والتكنولوجيا (STPs) في تركيا، حيث اشترك سيسرك والمكتب القطري للبنك الإسلامي للتنمية في تيسير الزيارة.

وتمثل الهدف الرئيسي من وراء الزيارة الدراسية في تعريف الزائرين على مجمعات العلوم والتكنولوجيا في تركيا وإطلاعهم عليها، وتزويدهم بمعلومات حول السياسات العامة التي تعنى بتطوير هذه المجمعات، إضافة إلى تبادل الخبرات التركية وتمهيد الطريق لمزيد من التعاون بين البلدين في هذا المجال.

وضم الجانب الإندونيسي ممثلين عن المؤسسات ذات الصلة وهي: وزارة البحوث والتكنولوجيا والتعليم العالي، ومنسقية الجامعات الخاصة (KOPERTIS)، وغيرها من الجهات الحكومية غير الوزارية (LPNK) مثل: وكالة الطاقة النووية (BAPETEN)، والهيئة الوطنية للطاقة النووية (BATAN)، ووكالة تقييم التكنولوجيا وتطبيقها (BPPT)، والوكالة الوطنية لوضع المعايير في إندونيسيا (BSN)، والمعهد الوطني للملاحة الجوية والفضاء (LAPAN)، والمعهد الإندونيسي للعلوم (LIPI).

وقد تضمنت الزيارة الدراسية جولة شملت وزارة العلوم والتكنولوجيا والصناعة التركية للحصول على معلومات أساسية بشأن كيفية إقامة مجمعات العلوم والتكنولوجيا، وكذا مناقشة السياسات العامة بما في ذلك الحوافز التي تقدمها الحكومة لهذه المجمعات، كما شملت هذه الجولة تعريجا على أفضل مجمعين في أنقرة وهما مجمع جامعة الشرق الأوسط التقنية ومجمع جامعة حاجة تبه. أعقب ذلك تنظيم سلسلة من الزيارات لأفضل المجمعات في إسطنبول وهي مجمع جامعة إسطنبول التقنية (ITU Arı Teknopark)، وإسطنبول تكنوبارك (Istanbul Teknopark)، ومجمع جامعة يلدز، ومركز أبحاث توبيتاك مرمرة (MRC).

وكجزء من الزيارة الدراسية، قام سيسرك باستضافة الوفد وإطلاعه على تاريخ المركز وهيكله ومجال اختصاصاته وأنشطته باعتباره الجهاز الفني الرئيسي التابع لمنظمة التعاون الإسلامي.

يذكر أن مجمعات العلوم والتكنولوجيا تمثل مناطق استثمارية خاصة إذ تقوم الجامعات ومعاهد الأبحاث والشركات الصناعية فيها بتنفيذ أنشطة تتعلق بالبحث والتطوير ودعمها. ويتم إنشاء هذه المجمعات حول العالم سعيا لخلق أواصر للتعاون بين قطاع الصناعة والوسط الأكاديمي والجهات الحكومية على الوجه المطلوب من خلال عمل الأكاديميين والباحثين ورواد الأعمال والشركات المعنيين باستخدام التكنولوجيا وإنتاجها ضمن منصة وبنية تحتية مشتركة. ويتمثل الهدف من وراء تأسيس هذه المجمعات في أن تلعب دورا حاسما في توجيه إنتاج التكنولوجيا وتبادل الخبرات من خلال دعم الشركات وتشجيع الابتكار. وتسهم هذه المجمعات أيضا في عملية الاستدامة على المستوى الإقليمي من خلال تعزيز التعاون الدولي وخلق بيئة مواتية لتناقل التكنولوجيا عبر الشركات القادرة على المنافسة على الصعيد العالمي. وتعد تركيا واحدة من البلدان التي تكللت جهودها بالنجاح في إقامة هذه المجمعات.

الصور