SESRIC



الاجتماع الرابع لشبكة السلامة والصحة المهنية لمنظمة التعاون الإسلامي (OIC-OSHNET)

 
التاريخ : 07 - 08 أكتوبر 2020 مكان الانعقاد : افتراضيا - سيسرك، أنقرة تركيا

نظم الاجتماع الرابع لشبكة السلامة والصحة المهنية لمنظمة التعاون الإسلامي (OIC-OSHNET) بشكل مشترك بين سيسرك، بصفته المنسق الفني للشبكة والمديرية العامة للصحة والسلامة المهنية (DGOSH) التابعة لوزارة الأسرة والعمل والخدمات الاجتماعية في الجمهورية التركية، بصفتها أمانة الشبكة. وتم إجراء الاجتماع من خلال منصة لعقد مؤتمرات عن طريق الفيديو يومي 07 و 08 أكتوبر 2020 بسبب جائحة كوفيد-19.

وقد جمع الاجتماع الرابع لشبكة منظمة التعاون الإسلامي للسلامة والصحة المهنية 52 ممثلا رفيع المستوى وجهات الاتصال الوطنية (NFPs) من 37 دولة عضو في منظمة التعاون الإسلامي لمناقشة واعتماد وثيقتين هامتين؛ "النظام الداخلي" و "خطة عمل الشبكة لفترة 2021-2022".

بدأ الاجتماع بالكلمة الافتتاحية لسعادة السيد نبيل دبور، المدير العام لسيسرك، حيث أكد سعادته على أهمية تعزيز جودة أنظمة السلامة والصحة المهنية (OSH) في البلدان الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي من أجل ضمان رفاهية العمال وأصحاب العمل والمجتمع ككل. وبالإضافة إلى ذلك، أطلع سعادة السيد دبور الحضور على الأنشطة الناجحة التي نفذها سيسرك في مجال السلامة والصحة المهنية منذ إنشاء شبكة المنظمة في هذا المجال وحث سلطات الصحة والسلامة المهنية المنظمة للاجتماع على المشاركة بنشاط في أنشطة التدريب لبناء القدرات التي ينظمها سيسرك. وأشار سعادته أيضا إلى إطلاق النسخة الجديدة من بوابة شبكة منظمة التعاون الإسلامي للسلامة والصحة المهنية، التي بادر بها المركز واستضافها على موقعه الإلكتروني باعتبارها منصة نشطة ومركزا للمعرفة رهن إشارة جميع المؤسسات الوطنية للصحة والسلامة المهنية والمهنيين في الدول الأعضاء في المنظمة.

وفي أعقاب كلمة المدير العام لسيسرك، خاطب سعادة السيد جعفر أوزونكايا، المدير العام للمديرية العامة للسلامة والصحة المهنية (DGOSH) التابعة لوزارة الأسرة والعمل والخدمات الاجتماعية في الجمهورية التركية، المشاركين في الجلسة الافتتاحية وأكد على أهمية التعاون الوثيق بين الدول الأعضاء في المنظمة في مجال السلامة والصحة المهنية لتنمية القدرات المؤسسية والبشرية وتعزيز تبادل المعارف وتبادل الممارسات الجيدة في هذا المجال. وعلاوة على ذلك، سلط السيد أوزونكايا الضوء على الدور النشط الذي تلعبه تركيا، بصفتها أمانة شبكة منظمة التعاون الإسلامي للسلامة والصحة المهنية، في استضافة اجتماعات الشبكة وكذلك تبادل خبراتها ومعارفها للمساهمة في جهود سلطات الصحة والسلامة المهنية ذات الصلة في الدول الاعضاء في المنظمة نحو تحسين أنظمتها المعنية بالصحة والسلامة المهنية.

وتلا الجلسة الافتتاحية عرضا حول "دور السلامة والصحة المهنية في تنفيذ استراتيجية سوق العمل في منظمة التعاون الإسلامي لعام 2025" قدمه الدكتور كنان باغجي، باحث كبير في سيسرك. وخلال الاجتماع، ناقش المشاركون وتداولوا "النظام الداخلي" الجديد و "خطة العمل لفترة السنتين (2021-2022)" للشبكة. وتهدف هاتان الوثيقتان اللتان تم اعتمادهما في نهاية الاجتماع إلى ضمان الأداء الفعال للشبكة مع تحديد الأدوار والمسؤوليات للكيانات المختلفة من خلال دليل للأنشطة التي سيضطلع بها أعضاء الشبكة خلال الفترة القادمة 2021-2022.

وللذكر، تم إطلاق شبكة السلامة والصحة المهنية لمنظمة التعاون الإسلامي سنة 2011 من أجل إقامة تعاون أوثق بين مؤسسات السلامة والصحة المهنية (OSH) في الدول الأعضاء في المنظمة من خلال تبادل المعارف والخبرات والممارسات الفضلى. ويتولى سيسرك دور المنسق الفني لشبكة السلامة والصحة المهنية لمنظمة التعاون الإسلامي وينفذ برنامجا خاصا لبناء القدرات في مجال الصحة والسلامة المهنية وهو برنامج بناء القدرات في مجال السلامة والصحة المهنية (OSH-CaB) لدعم جهود الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي الرامية إلى تحسين السلامة والصحة في أماكن العمل.

الوثائق:

الصور