SESRIC






تقرير منظمة التعاون الإسلامي حول المياه

تواجه دول منظمة التعاون الإسلامي قيودا وتحديات مشتركة تتعلق بالمياه. كما يؤدي النمو السكاني، والتوسع الحضري السريع، والنشاط الاقتصادي المتزايد، والاستهلاك المرتفع إلى زيادة الضغوط على الطلب على المياه، بينما تحد مجموعة من العوامل كالمياه غير المدرة للدخل، والتلوث، وتغير المناخ، والتنوع الهيدرولوجي، واستخدام الأراضي، والنظم الإيكولوجية المتغيرة من توافرها. وسيؤثر الطلب المتزايد على المياه وتوافرها المحدود حتما على استدامة الزراعة والصناعة وسيؤثر على قدرة بلدان المنظمة على إنتاج المنتجات والخدمات اللازمة للحفاظ على مستويات المعيشة الحالية وتحسينها. وإذا لم تتصرف دول المنظمة حيال هذا الأمر في القريب العاجل، فمن المرجح تسجيل زيادة في ندرة المياه والأزمات الصحية والنزاعات والصراعات حول المياه في جميع أنحاء منطقة منظمة التعاون الإسلامي.

ويعتبر مجال الصحة من مجالات التعاون ذات الأهمية البالغة كما حددتها الدول الأعضاء في المنظمة من أجل العمل الإسلامي المشترك في إطار برنامج عمل منظمة التعاون الإسلامي لعام 2025. وحتى الآن، عقدت دول منظمة التعاون الإسلامي أربع جلسات للمؤتمر الإسلامي للوزراء المسؤولين عن المياه (ICMRW) واعتمدت رؤية منظمة التعاون الإسلامي بشأن المياه لمعالجة القضايا والتحديات المتعلقة بالمياه في جميع أنحاء العالم الإسلامي.

كما يسهر سيسرك بصورة منتظمة على إعداد وتقديم تقرير منظمة التعاون الإسلامي حول المياه باعتباره الوثيقة المرجعية الفنية الرئيسية للمؤتمر. إذ يُسهم في سد فجوة كبيرة قائمة في منشورات الأبحاث في مجال المياه في منظمة التعاون الإسلامي، وهو يقدم معلومات وتحليلات موضوعية حول الوضع الحالي والتحديات والمخاطر التي تواجهها بلدان المنظمة في مجال المياه، وكيفية تحويل المخاطر والتحديات إلى فرص للتعاون. كما يحدد التقرير الاحتياجات والأولويات المتعلقة بالمياه لدول المنظمة ويقيم الوضع الحالي لتنفيذ رؤية منظمة التعاون الإسلامي في مجال المياه. ويخلص بنقاش حول السياسات والآثار المترتبة عنها.

آخر الإصدارات

تقرير منظمة التعاون الإسلامي حول المياه 2018 (15 أكتوبر 2018)

تقرير منظمة التعاون الإسلامي حول المياه 2015 (30 نوفمبر 2015)