SESRIC







‌دراسات التنمية البشرية » السكان والهجرة

يعتبر متوسط معدل النمو السكاني في منظمة التعاون الإسلامي من بين أعلى المتوسطات في العالم. لكن هناك تفاوتات من حيث حجم النمو بين بلدان المنظمة، فبعضها يشهد مستويات عالية من النمو السكاني وزيادات ضخمة في أعددا الشباب، بينما تعاني أخرى من ارتفاع معدلات الشيخوخة فيها. وتعتبر الهجرة من العوامل الأخرى المحددة للتغيرات التي تطرأ على التشكيلة الديمغرافية لبلدان المنظمة. فهذه البلدان تعد من أبرز نطاق انطلاق المهاجرين وفي الوقت نفسه من أهم الوجهات المستقبلة لهم.

إن الاتجاهات المتعلقة بالنمو السكاني والهجرة تسهم بشكل كبير في تغير طبيعة العمل والحياة الأسرية والمجتمعية والتخطيط الحضري ووضع السياسات العامة. وفي هذا المجال، يرتكز العمل البحثي لسيسرك على تحليل اتجاهات السكان والهجرة والآثار المترتبة عليها على هيكل الأسرة والمجتمع والاقتصاد، والفوارق القائمة بين المناطق الريفية والحضرية، وتوفير الخدمات العامة في مجالات التعليم وخدمات التوظيف والصحة.