SESRIC



دورة تدريبية حول ’اللوائح التنظيمية الدولية المتعلقة بالسلامة والصحة المهنية (OSH)

 
التاريخ : 14 - 22 ابريل 2021 مكان الانعقاد : افتراضيا - سيسرك، أنقرة تركيا

 

في إطار برنامج سيسرك لبناء القدرات في مجال السلامة والصحة المهنية (OSH-CaB) وتماشيا مع خطة عمل شبكة منظمة التعاون الإسلامي للسلامة والصحة المهنية لفترة 2021-2022، نظم المركز دورة تدريبية حول "اللوائح التنظيمية الدولية المتعلقة بالسلامة والصحة المهنية (OSH)" في فترة 14-22 أبريل 2021. وقد تم تقديم الدورة باللغات الرسمية الثلاث لمنظمة التعاون الإسلامي من خلال منصة إلكترونية لعقد المؤتمرات عبر الفيديو.

وسهر على إجراء الدورة التدريبية خبراء أكفاء من المعهد التونسي للصحة والسلامة المهنية (TOSHI) وإدارة السلامة والصحة المهنية (DOSH) في وزارة الموارد البشرية الماليزية لصالح 82 خبيرا ومديرا تنفيذيا من السلطات الوطنية للصحة والسلامة المهنية في 28 دولة عضو في منظمة التعاون الإسلامي.

وقد تمثل الهدف الرئيسي من الدورة التدريبية في دعم الجهود التي تبذلها السلطات الوطنية للسلامة والصحة المهنية في الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي نحو تطوير وتعزيز المعارف والمهارات الفنية لموظفيها بشأن اللوائح التنظيمية الدولية المتعلقة بالسلامة والصحة المهنية. كما قدمت الدورة صورة عامة عن مختلف المواضيع المتعلقة بالسلامة والصحة المهنية، بما في ذلك الإطار التنظيمي للسلامة والصحة المهنية، والمواثيق القانونية للسلامة والصحة المهنية، ومعايير العمل الدولية، وآليات إنفاذ وتنسيق الصحة والسلامة المهنية.

أثناء كلمته في الجلسة الافتتاحية، أشار سعادة السيد نبيل دبور، المدير العام لسيسرك، إلى أن التشريعات الوطنية المناسبة بشأن السلامة والصحة المهنية والسياسات والأدوات الفعالة الأخرى ذات الصلة ضرورية للحفاظ على بيئة عمل آمنة وصحية بشكل عام ورفاهية العمال وأرباب العمل بشكل خاص. كما شدد على أهمية المشاركة الفعالة ومساهمة السلطات الوطنية للسلامة والصحة المهنية في البلدان الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي من أجل تنفيذ خطة عمل شبكة منظمة التعاون الإسلامي للصحة والسلامة المهنية لفترة  2021-2022.

وبالنيابة عن أمانة الشبكة، خاطب السيد جعفر أوزونكايا، المدير العام للمديرية العامة للسلامة والصحة المهنية في وزارة الأسرة والعمل والخدمات الاجتماعية في الجمهورية التركية، المشاركين وشدد على أهمية التعاون الوثيق بين السلطات الوطنية للسلامة والصحة المهنية في الدول الأعضاء في المنظمة نحو تحقيق أهداف خطة عمل الشبكة لفترة 2021-2022.

وفي كلمته الافتتاحية التي ألأقاها نيابة عن سعادة السيد حبيب نوايغي، المدير العام للمعهد التونسي للصحة والسلامة المهنية (TOSHI) التابع لوزارة الشؤون الاجتماعية في الجمهورية التونسية، صرح السيد حسين باكوش، كبير المهندسين ومدير التدريب عن استعداد ورغبة معهدهم لمشاركة خبراته ومعارفه في مختلف مجالات وميادين الصحة والسلامة المهنية مع الدول الأعضاء الأخرى في منظمة التعاون الإسلامي من خلال توفير الخبراء وتقديم الخبرات. كما أعرب عن تقديره للجهود التي يبذلها سيسرك من أجل تعزيز التعاون الفني بين السلطات الوطنية للسلامة والصحة المهنية لتحسين جودة أنظمة السلامة والصحة المهنية في البلدان الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي.

وفي كلمته الافتتاحية، أشار سعادة السيد زيلي بن عبد الله، المدير العام لإدارة السلامة والصحة المهنية (DOSH) بوزارة الموارد البشرية الماليزية، إلى أن السلامة والصحة المهنية تعتبر أحد العناصر الأكثر أهمية المساهمة في تحسين جودة حياة كل عامل و صاحب العمل، وكذلك التنمية القوية والمستدامة والنمو الاقتصادي. وفي ختام كلمته، أعرب عن امتنانه لخبراء تونس وماليزيا فضلا عن سيسرك، الذين عملوا بجد لضمان نجاح هذه الدورة التدريبية.

لقد تم التخطيط لهذه الدورة التدريبية بما يتماشى مع حلول التدريب الافتراضي التي يقدمها سيسرك بهدف الاستفادة على نحو أفضل من الأنشطة التدريبية للمركز والإبقاء على حماسة المشاركين وانخراطهم في ظل هذه الفترة العصيبة المتمثلة في الأزمة العالمية المتعلقة بجائحة كوفيد-19.

الصور